النسخة الورقية
  • الارشيف

بانوراما العدد الثاني
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

كلمة العدد

رابط مختصر
2019-03-07T17:54:10.410+03:00
تشهد المملكة‭ ‬حاليا‭ ‬حراكا‭ ‬ثقافيا‭ ‬وفنيا‭ ‬متميزا‭ ‬يتمثل‭ ‬في‭ ‬فعاليات‭ ‬مهرجان‭ ‬ربيع‭ ‬الثقافة‭ ‬التي‭ ‬بدأت‭ ‬منذ‭ ‬فبراير‭ ‬الماضي‭ ‬وتستمر‭ ‬حتى‭ ‬نهاية‭ ‬الشهر‭ ‬الحالي‭ ‬والتي‭ ‬تتنوع‭ ‬بين‭ ‬الحفلات‭ ‬والعروض‭ ‬الموسيقية‭ ‬العربية‭ ‬والعالمية‭ ‬ومعارض‭ ‬الفن‭ ‬وورش‭ ‬العمل‭ ‬والمسرح‭ ‬والأمسيات‭ ‬الفنية‭ ‬الشعبية‭.‬
وقد‭ ‬بات‭ ‬هذا‭ ‬المهرجان‭ ‬علامة‭ ‬مميزة‭ ‬ومشروعا‭ ‬ثقافيا‭ ‬شاملا‭ ‬يستقطب‭ ‬الكثير‭ ‬من‭ ‬المهتمين‭ ‬من‭ ‬داخل‭ ‬وخارج‭ ‬البحرين‭ ‬وأصبح‭ ‬مصدر‭ ‬جذب‭ ‬سياحي‭ ‬هام‭ ‬للمملكة‭.‬
الحدث‭ ‬البارز‭ ‬الآخر‭ ‬الذي‭ ‬تستضيفه‭ ‬البحرين‭ ‬هذا‭ ‬الشهر‭ ‬هو‭ ‬منافسات‭ ‬بطولة‭ ‬الفورمولا‭ ‬واحد‭ ‬في‭ ‬نسخته‭ ‬الخامسة‭ ‬عشرة‭ ‬والتي‭ ‬وضعت‭ ‬المملكة‭ ‬على‭ ‬خريطة‭ ‬العالم‭ ‬الرياضية‭ ‬وأصبحت‭ ‬حلبة‭ ‬الصخيراموطن‭ ‬رياضة‭ ‬السيارات‭ ‬في‭ ‬الشرق‭ ‬الأوسطب‭ ‬قبلة‭ ‬لعشاق‭ ‬سباقات‭ ‬السرعة‭.‬
استمرار‭ ‬هذه‭ ‬البطولة‭ ‬العالمية‭ ‬وبنجاح‭ ‬طيلة‭ ‬هذه‭ ‬المدة‭ ‬هو‭ ‬تجسيد‭ ‬عملي‭ ‬لجهود‭ ‬شباب‭ ‬هذا‭ ‬الوطن‭ ‬ما‭ ‬دفع‭ ‬إلى‭ ‬تمسك‭ ‬مالكي‭ ‬الحقوق‭ ‬التجارية‭ ‬بإقامة‭ ‬هذا‭ ‬السباق‭ ‬على‭ ‬أرض‭ ‬المملكة‭ ‬نظرا‭ ‬لنجاحها‭ ‬وقدراتها‭ ‬التنظيمية‭ ‬العالية‭ ‬وكوادرها‭ ‬البشرية‭ ‬المؤهلة‭ ‬الأمر‭ ‬الذي‭ ‬جعلها‭ ‬موضع‭ ‬ثقة‭ ‬الأسرة‭ ‬الرياضية‭ ‬الدولية‭.‬
كل‭ ‬النجاح‭ ‬والتوفيق‭ ‬للقائمين‭ ‬على‭ ‬هذه‭ ‬الفعاليات‭ ‬لتحقيق‭ ‬الأهداف‭ ‬النبيلة‭ ‬والسامية‭ ‬التي‭ ‬تنشدها‭ ‬وهو‭ ‬التقارب‭ ‬ومد‭ ‬جسور‭ ‬التواصل‭ ‬بين‭ ‬الشعوب‭ ‬وإثراء‭ ‬الحركة‭ ‬الثقافية‭ ‬والسياحية‭ ‬في‭ ‬البلاد‭.‬
في‭ ‬العدد‭ ‬الجديد‭ ‬من‭ ‬بانوراما‭ ‬حرصنا‭ ‬على‭ ‬إبراز‭ ‬تلك‭ ‬الفعاليات‭ ‬وجهود‭ ‬العاملين‭ ‬عليها‭ ‬تقديرا‭ ‬لدورهم‭ ‬في‭ ‬تعزيز‭ ‬مكانة‭ ‬البحرين‭ ‬التاريخية‭ ‬كمركز‭ ‬حضاري‭ ‬وثقافي‭ ‬على‭ ‬المستويين‭ ‬الإقليمي‭ ‬والعالمي‭.‬
نطمح‭ ‬أن‭ ‬يحوز‭ ‬هذا‭ ‬العدد‭ ‬بأبوابه‭ ‬وصفحاته‭ ‬المتجددة‭ ‬على‭ ‬رضاكم،‭ ‬آملين‭ ‬أن‭ ‬نستمر‭ ‬في‭ ‬تلقي‭ ‬مساهماتكم‭ ‬ومشاركاتكم‭ ‬التي‭ ‬ستكون‭ ‬موضع‭ ‬اهتمامنا‭ ‬وتقديرنا‭ ‬في‭ ‬سبيل‭ ‬المزيد‭ ‬من‭ ‬التجديد‭ ‬والتطوير‭ ‬الذي‭ ‬ننشده‭.‬

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها